/* ----------------------------------------------- Blogger Template Style Name: Minima Designer: Douglas Bowman URL: www.stopdesign.com Date: 26 Feb 2004 ----------------------------------------------- */ body { background:#99e9f9; margin:0; padding:40px 20px; font:x-small Georgia,Serif; text-align:center; color:#333; font-size/* */:/**/large; font-size: /**/large; } a:link { color:#58a; text-decoration:none; } a:visited { color:#969; text-decoration:none; } a:hover { color:#c60; text-decoration:underline; } a img { border-width:0; } /* Header ----------------------------------------------- */ #header { width:660px; margin:0 auto 10px; border:1px solid #ccc; } #blog-title { margin:5px 5px 0; padding:20px 20px .25em; border:1px solid #eee; border-width:1px 1px 0; font-size:200%; line-height:1.2em; font-weight:normal; color:#666; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; } #blog-title a { color:#666; text-decoration:none; } #blog-title a:hover { color:#c60; } #description { margin:0 5px 5px; padding:0 20px 20px; border:1px solid #eee; border-width:0 1px 1px; max-width:700px; font:120%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Content ----------------------------------------------- */ #content { width:660px; margin:0 auto; padding:0; text-align:right; } #main { width:410px; float:left; } #sidebar { width:220px; float:right; } /* Headings ----------------------------------------------- */ h2 { margin:1.5em 0 .75em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Posts ----------------------------------------------- */ .date-header { margin:1.5em 0 .5em; } .post { margin:.5em 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .post-title { margin:.25em 0 0; padding:0 0 4px; font-size:140%; font-weight:normal; line-height:1.4em; color:#c60; } .post-title a, .post-title a:visited, .post-title strong { display:block; text-decoration:none; color:#c60; font-weight:normal; } .post-title strong, .post-title a:hover { color:#333; } .post div { margin:0 0 .75em; line-height:1.6em; } p.post-footer { margin:-.25em 0 0; color:#ccc; } .post-footer em, .comment-link { font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .post-footer em { font-style:normal; color:#999; margin-right:.6em; } .comment-link { margin-left:.6em; } .post img { padding:4px; border:1px solid #ddd; } .post blockquote { margin:1em 20px; } .post blockquote p { margin:.75em 0; } /* Comments ----------------------------------------------- */ #comments h4 { margin:1em 0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } #comments h4 strong { font-size:130%; } #comments-block { margin:1em 0 1.5em; line-height:1.6em; } #comments-block dt { margin:.5em 0; } #comments-block dd { margin:.25em 0 0; } #comments-block dd.comment-timestamp { margin:-.25em 0 2em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } #comments-block dd p { margin:0 0 .75em; } .deleted-comment { font-style:italic; color:gray; } /* Sidebar Content ----------------------------------------------- */ #sidebar ul { margin:0 0 1.5em; padding:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #000; list-style:none; } #sidebar li { margin:0; padding:0 0 .25em 15px; text-indent:-15px; line-height:1.5em; } #sidebar p { color:#000; line-height:1.5em; } /* Profile ----------------------------------------------- */ #profile-container { margin:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .profile-datablock { margin:.5em 0 .5em; } .profile-img { display:inline; } .profile-img img { float:left; padding:4px; border:1px solid #ddd; margin:0 8px 3px 0; } .profile-data { margin:0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .profile-data strong { display:none; } .profile-textblock { margin:0 0 .5em; } .profile-link { margin:0; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } /* Footer ----------------------------------------------- */ #footer { width:660px; clear:both; margin:0 auto; } #footer hr { display:none; } #footer p { margin:0; padding-top:15px; font:78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; }

Sunday, January 15, 2006

المقامة المباحثية

إهداء : الى كل مخبر فى بر مصر وكل خبير يأكل خبز يومه ويقتات بلحمنا من كتابة التقارير
____________
حدثنا المطرشق بن طهقان وهو رجل يشار له بالبنان عن أبانا الذى فى المباحث العالم بما فى نفس كل أنسان نظرا لامتلاكه جهاز كشف النية وقانا الله شر البلية فقال
إنتظرت الاتوبيس من على المحطة وانا أحمل علبة بها دستى بسطة وذلك فى رمضان شهر الصيام الذى يسلسل فيه الشيطان وتتحجب فى مصر فيه النسوان حتى أتى يطوى اسفلت الشارع كالغضنفر فاطفأت سيجارة كنت بها أعفر فقد كان ذلك بعد الافطار وقانا الله شر المباحث والنار فقفزت بداخله انا وصديق لى مبجل وانا أحمل علبة البسطة واتبختر فجلسنا فى كرسين متتالين ولوحت له رأسى لكى أراه رأى العين
فرؤيا عيناى منه كرؤياك لقطة الجيران
احمر ملظلظ أبيض تغار من سمنته النسوان
وبينما نحن نتحدث على تلك الحالة وهو يروى لى موضوع مقالة صعدت الاتوبيس بنت مقطقطة كأنها من بين بنات حواء مفنطة عيناها كأنها الليل تمشى مشية الخيل وأخذت تتمختر بين الكراسى واختارت الكرسى المجاور وجلست, فرشقت عينى على ساقيها كما أنت راسى وتهت معها فى بحور الخيال فقد رأيت فيها ما لم أرى أبدا من جمال
ساق كأنها مرمر مصبوب وجسدا ناره كنار الحروب
أذا رأيته تمنيت ان تركبه وهذا طبعا غاية المطلوب
وبينما أنا هكذا سكران ولا اراعى حرمة لرمضان هذا الشهر الكريم نفع الله به كل الصائمين صعدت امراة متينة لاهى بالسمينة ولا بالبدينة تسحب معها طفلين اثنين أذا رأيتهما حسبتهما معفنين واذا رأيت ثم رأيت حسبتهما بالجرب مصابين ووقفت امام ناظرى فحرمتنى مما كنت ارى كانما رمتنى حيا فى مقبرى فقمت لها ولا طفالها حتى تنهل عينى من تلك البطة وارحت على قدمى صديقى علبة البسطة واخذت اتسامر معه وعينى على جسدها مسمرة فلها نهدان مثل الثمار المثمرة
آه من نهديها نهدين لم يخلقا من عدم
أذا رايتهما حسبتهما كنزا من كنوز العجم
حورية اذا قبلتها لم تدرى رأسك من القدم
حتى نزل صاحبى فى منتصف السكة بعد أن أخذ من الكمسارى الباقى فكة فأرحت على كرسيه اطفال المرة وذهبت لاقف بجوار الحورية لكى تبقى عينى بجسدها مسمرة وبينما الحال هى الحال وجسدى مشتعلة به النار قامت من كانت بجوار تلك الحسناء وجلست بجوارها وانا أحمد رب السماء وبدأت معها الحديث وعين تشتهى منها كل مكان برئ او خبيث حتى تكلمت تلك القطة التى شفتاها مثل لهطة القشة فبان انها أمرأة لعوب وقانا الله شر الذنوب وأنا أشتهى هذا النوع من النساء ولا اتركه ابدا حتى لو وقعت الارض على السماء فقد أصاحبها الى شقتى وندخل غرفة المنام فأخلع ثيابى وثيابها وأرقع الاقدام, وصار الحديث همس ولمس وجسدها طرى ملبن ينسيك اليوم من الامس حتى توقف الاتوبيس الذى غزاه ابليس وصعد من المحطة ثلاثة من جنود الدرك حلاليف اذا ضرب قفاك أحدهم ترك علامة كما الجمل إذا برك, فطلب منهم الكمسارى قيمة التذكرة فكانت تلك بداية المسخرة فقد رفضوا هؤلاء الحمقى بكل صفاقة باعتبار أنهم من جنود مولانا ولى النعم صاحب الحماقة, فصارت بسبب ذلك مشادة وخناقة, وانا حينئذ تائه عينى فى عينها ويدى تسرح على مفصل فخذها وبينما يداى تتسرب على فرج القطقوطة حتى سمعت احدهم يقول للكمسارى "يابن الشرموطة" فثارت لذلك ثائرة الكمسارة وتدافعت الايدى وصارت تتضارب والاقدام ترفس وتتخابط فقمت مع القائمين كى افض الخناقة وأحجز واجد لهذا المأزق منفذ لكى أعود الى هذه الكنافة المشكلة وقاكم الله شر البلبة وينما أحجز مع المحجزين هرلاء الفقراء المساكين إذا اقتربت المحطة فخفت النزول دون لهطة القشطة وخفت ان اتركها دون ان اركب عليها ركوبا ينسينى هذه الخناقة المعطوبة حتى وقع احد الحلاليف على علبة البسطة فجعلها عصفا مأكولا وطارت فى الاونطة, فأمسك به الناس هو والاثنين الاخرين وانزلوهم معهم من الاتوبيس كى يصحبوهم الى قسم البوليس, فأخذت أنظر بعينى أبحث عن المرأة اللعوب التى جسدها اشهى من الخمر المصبوب فتاهت عن عينى كأنها فص ملح وداب وقاكم الله شر العذاب فنزلت من الاتوبيس الواقف قبل المحطة ولعنت من جعلنى افقد علبة البسطة, ولا أركب هذه البطة وأخذت اصرخ واقول هاجيا حاكمنا الجهول صاحب رأس العجول
ياأجهزة القمع الابدية جتك بلوة جتك رزية
متربعة على قفا أمنا ولن ترحلى الا بالثورة الشعبية

0 تعليقات :

Post a Comment

روابط التدوينة

Create a Link

<< الرئيسية