/* ----------------------------------------------- Blogger Template Style Name: Minima Designer: Douglas Bowman URL: www.stopdesign.com Date: 26 Feb 2004 ----------------------------------------------- */ body { background:#99e9f9; margin:0; padding:40px 20px; font:x-small Georgia,Serif; text-align:center; color:#333; font-size/* */:/**/large; font-size: /**/large; } a:link { color:#58a; text-decoration:none; } a:visited { color:#969; text-decoration:none; } a:hover { color:#c60; text-decoration:underline; } a img { border-width:0; } /* Header ----------------------------------------------- */ #header { width:660px; margin:0 auto 10px; border:1px solid #ccc; } #blog-title { margin:5px 5px 0; padding:20px 20px .25em; border:1px solid #eee; border-width:1px 1px 0; font-size:200%; line-height:1.2em; font-weight:normal; color:#666; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; } #blog-title a { color:#666; text-decoration:none; } #blog-title a:hover { color:#c60; } #description { margin:0 5px 5px; padding:0 20px 20px; border:1px solid #eee; border-width:0 1px 1px; max-width:700px; font:120%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Content ----------------------------------------------- */ #content { width:660px; margin:0 auto; padding:0; text-align:right; } #main { width:410px; float:left; } #sidebar { width:220px; float:right; } /* Headings ----------------------------------------------- */ h2 { margin:1.5em 0 .75em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Posts ----------------------------------------------- */ .date-header { margin:1.5em 0 .5em; } .post { margin:.5em 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .post-title { margin:.25em 0 0; padding:0 0 4px; font-size:140%; font-weight:normal; line-height:1.4em; color:#c60; } .post-title a, .post-title a:visited, .post-title strong { display:block; text-decoration:none; color:#c60; font-weight:normal; } .post-title strong, .post-title a:hover { color:#333; } .post div { margin:0 0 .75em; line-height:1.6em; } p.post-footer { margin:-.25em 0 0; color:#ccc; } .post-footer em, .comment-link { font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .post-footer em { font-style:normal; color:#999; margin-right:.6em; } .comment-link { margin-left:.6em; } .post img { padding:4px; border:1px solid #ddd; } .post blockquote { margin:1em 20px; } .post blockquote p { margin:.75em 0; } /* Comments ----------------------------------------------- */ #comments h4 { margin:1em 0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } #comments h4 strong { font-size:130%; } #comments-block { margin:1em 0 1.5em; line-height:1.6em; } #comments-block dt { margin:.5em 0; } #comments-block dd { margin:.25em 0 0; } #comments-block dd.comment-timestamp { margin:-.25em 0 2em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } #comments-block dd p { margin:0 0 .75em; } .deleted-comment { font-style:italic; color:gray; } /* Sidebar Content ----------------------------------------------- */ #sidebar ul { margin:0 0 1.5em; padding:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #000; list-style:none; } #sidebar li { margin:0; padding:0 0 .25em 15px; text-indent:-15px; line-height:1.5em; } #sidebar p { color:#000; line-height:1.5em; } /* Profile ----------------------------------------------- */ #profile-container { margin:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .profile-datablock { margin:.5em 0 .5em; } .profile-img { display:inline; } .profile-img img { float:left; padding:4px; border:1px solid #ddd; margin:0 8px 3px 0; } .profile-data { margin:0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .profile-data strong { display:none; } .profile-textblock { margin:0 0 .5em; } .profile-link { margin:0; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } /* Footer ----------------------------------------------- */ #footer { width:660px; clear:both; margin:0 auto; } #footer hr { display:none; } #footer p { margin:0; padding-top:15px; font:78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; }

Wednesday, December 21, 2005

إنتحروا أو موتوا

لصلاح عبد الصبور مسرحية شعرية أسمها " ليلى والمجنون " تعد من أروع المسرحيات الشعرية الحديثة , وقد كتبها عبد الصبور بعد هزيمة 67 وأدراكه مدى الوهم الذى عاشه هو وأبناء جيله وان كل قصور أحلامهم التى بنوها بنوها على الرمال , بعض هذا الجيل فضل أن يكتب مرثيته للعمر الجميل مثل أحمد عبد المعطى حجازى غير أنه لم يفعل, فقط القى قصيدة على لسان المجنون سعيد وسماها " يوميات نبى مهزوم يحمل قلما , ينتظر نبيا يحمل سيفا" وفى هذه المحاورة الشعرية التى تشبه محاورة هاملت يفنى عبد الثبور جيلا ويورث أمره لجيل آخر يفنى جيلا عرف الهزيمة قبل موعدها ولم يتكلم خوفا من الحاكم المتأله
هذا ما خط فى مساء اليوم الرابع :
لا.....لا......لا أملك الا أن اتكلم
يا أهل مدينتنا
يا أهل مدينتنا
هذا قولى :
أنفجروا أو موتوا
رعب أكثر من هذا سوف يجيء
لن ينجيكم ان تعتصموا منه بآعالى جبال الصمت او ببطون الغابات
لن ينجيكم أن تختبئوا فى حجراتكم
أو تحت وسائدكم أو فى بالوعات الحمامات
و لم يمهل القدر صلاح عبد الصبور ألذى مات بعد إصابته بالإكتئاب يأسا من إنفجار أهل مدينته, لم يمهله القدر لكى يرى رعب الزمن الآتى ويرى أهل الزمن الذى آتى وهم يعدلون قوله إلى " إنتحروا أو موتوا" . لم يرى عبد الصبور عبد الحميد شتا الذى القى بنفسه بعد إكتشافه وسيلة جديدة من وسائل النصال بالأضراب, بعد إكتشافه عبقرية الإضراب عن الحياة إعتراضا على عالم يقسم فيه الناس طبقا لانسابهم. ولم يرى عبد الثبور الأب المسكين الذى أكل سم الفئران فى أرض يؤكل فيه الأحياء من قبل قطط سمان يؤكلون لحم الأفخاذ والضأن. "ناس تحب أكل لحم الناس , وناس لاتأكل لحم الناس ولا لحم الحيوانات" يحيى الطاهر عبد الله.
وأعلمكم أيها المناضلين المضربين عن الحياة المعترضين على إفتقادها العدالة بوصول المناضل الشهيد مايكل مجدى ميخائيل اليكم , هذا الشاب الصيدلى الذى إنتحر كما تنتحر العصافير بان كسر أجنحته ثم طار فألتقطته أمه الأرض { من التراب والى التراب نعود} بماذا فكر الشهيد مايكل الذى يشبه فى إبتسامته ونضاله مار جرجس البطل الرومانى . هل فكر فى أطفاله الذى لايقدر على إنجابهم والذين سيموتون إنتحارا أيضا معترضين عغلى طول مدة إختزانهم نتيجة عزوبيته؟
هل تلى صلواته وطلب من آبانا الذى فى السموات أن يعطيه خبزه كفاف يومه وينجيه من الشرير بعد أن دخل فعلا فى جحيم التجربة؟
هل أدرك كما أدرك رفاقه المناضلين وكما سندرك جميعا عما قريب أن بطن الأرض أكثر رحمة من الوحوش الآدمية التى تعيش على ظهرها؟
أصعد يا مايكل وأدخل ملكوت السماء, الذى لن يدخله غنى لم يتطهر من دنس أمواله, أصعد فلم تقترف بعد أثما فأنت من الفقراء ملح الأرض وكما قال يسوع المسيح له المجد { أنتم ملح الأرض فإذا فسد الملح فأى شئ يعيد اليه ملوحته} إصعد يا مايكل فمع المسيح ذاك أفضل جدا
أصـعد واترك السؤال فى قلبى معلقا دون إجابة متى يكون لنا خيار رابع غير الهجرة والإنتحار والجنون؟

1 تعليقات :

Anonymous حنين قال/ت

أذا انتحر الشجعان والأبطال والعباقرة فمن سيغير وجه
المستقبل ويبني عالما أفضل لأبنائنا الذين ولدوا.
"فأجمل النجوم ذلك الذي يضيء درب القافلة حين يغطي الحزن
ذكرياتنا وتصرخ المأساة في البيوت. –الفاتوري"

8:31 PM  

Post a Comment

روابط التدوينة

Create a Link

<< الرئيسية