/* ----------------------------------------------- Blogger Template Style Name: Minima Designer: Douglas Bowman URL: www.stopdesign.com Date: 26 Feb 2004 ----------------------------------------------- */ body { background:#99e9f9; margin:0; padding:40px 20px; font:x-small Georgia,Serif; text-align:center; color:#333; font-size/* */:/**/large; font-size: /**/large; } a:link { color:#58a; text-decoration:none; } a:visited { color:#969; text-decoration:none; } a:hover { color:#c60; text-decoration:underline; } a img { border-width:0; } /* Header ----------------------------------------------- */ #header { width:660px; margin:0 auto 10px; border:1px solid #ccc; } #blog-title { margin:5px 5px 0; padding:20px 20px .25em; border:1px solid #eee; border-width:1px 1px 0; font-size:200%; line-height:1.2em; font-weight:normal; color:#666; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; } #blog-title a { color:#666; text-decoration:none; } #blog-title a:hover { color:#c60; } #description { margin:0 5px 5px; padding:0 20px 20px; border:1px solid #eee; border-width:0 1px 1px; max-width:700px; font:120%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Content ----------------------------------------------- */ #content { width:660px; margin:0 auto; padding:0; text-align:right; } #main { width:410px; float:left; } #sidebar { width:220px; float:right; } /* Headings ----------------------------------------------- */ h2 { margin:1.5em 0 .75em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } /* Posts ----------------------------------------------- */ .date-header { margin:1.5em 0 .5em; } .post { margin:.5em 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .post-title { margin:.25em 0 0; padding:0 0 4px; font-size:140%; font-weight:normal; line-height:1.4em; color:#c60; } .post-title a, .post-title a:visited, .post-title strong { display:block; text-decoration:none; color:#c60; font-weight:normal; } .post-title strong, .post-title a:hover { color:#333; } .post div { margin:0 0 .75em; line-height:1.6em; } p.post-footer { margin:-.25em 0 0; color:#ccc; } .post-footer em, .comment-link { font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .post-footer em { font-style:normal; color:#999; margin-right:.6em; } .comment-link { margin-left:.6em; } .post img { padding:4px; border:1px solid #ddd; } .post blockquote { margin:1em 20px; } .post blockquote p { margin:.75em 0; } /* Comments ----------------------------------------------- */ #comments h4 { margin:1em 0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.2em; color:#999; } #comments h4 strong { font-size:130%; } #comments-block { margin:1em 0 1.5em; line-height:1.6em; } #comments-block dt { margin:.5em 0; } #comments-block dd { margin:.25em 0 0; } #comments-block dd.comment-timestamp { margin:-.25em 0 2em; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } #comments-block dd p { margin:0 0 .75em; } .deleted-comment { font-style:italic; color:gray; } /* Sidebar Content ----------------------------------------------- */ #sidebar ul { margin:0 0 1.5em; padding:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #000; list-style:none; } #sidebar li { margin:0; padding:0 0 .25em 15px; text-indent:-15px; line-height:1.5em; } #sidebar p { color:#000; line-height:1.5em; } /* Profile ----------------------------------------------- */ #profile-container { margin:0 0 1.5em; border-bottom:1px dotted #ccc; padding-bottom:1.5em; } .profile-datablock { margin:.5em 0 .5em; } .profile-img { display:inline; } .profile-img img { float:left; padding:4px; border:1px solid #ddd; margin:0 8px 3px 0; } .profile-data { margin:0; font:bold 78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } .profile-data strong { display:none; } .profile-textblock { margin:0 0 .5em; } .profile-link { margin:0; font:78%/1.4em "Trebuchet MS",Trebuchet,Arial,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; } /* Footer ----------------------------------------------- */ #footer { width:660px; clear:both; margin:0 auto; } #footer hr { display:none; } #footer p { margin:0; padding-top:15px; font:78%/1.6em "Trebuchet MS",Trebuchet,Verdana,Sans-serif; text-transform:uppercase; letter-spacing:.1em; }

Saturday, December 31, 2005

هل تعرفون سامر سليمان؟

ewسامر سليمان, شخص من طراز خاص من النظرة الاولى يأسرك بعينه الثاقبة وهدوءه الذى لايخرج عنه ابدا حتى فى اكثر اللحظات شدة, ربما كان هذا الهدوء سره, فسامر لايكتفى برؤية الحدث بل ينفذ الى قلبه ويحلله تحليلا عميقا ينم عن فهم للحدث اكثر عمقا, اول مرة قابلته كانت مرة عابرة ربما لايذكرها هو , فى حفل لفرقة تقدم بعض اغانى الشيخ امام اقامها اتحاد الشباب التقدمى فى حزب التجمع, وتزاملنا فيما بعد فى اجتماعات الحملة الشعبية (الحرية الآن), تحتاج الى طاقة كبيرة كى تفجر قشرة الصمت كى تخرج كنز هذا الرجل, ولانى خجول بطبعى لم افكر فى الحديث معه سوى بالحديث العابر حتى عثرت على كتاب له ربما كان كتابه الوحيد "الدولة الضعيفة والنظام القوى", الرسالة التى حصل بها على درجة الدكتوراة من جامعة السوربون, كانت هذه هى المرة الاولى التى اكتشف فيها سره واكتشف انه حاصل على الدكتوراة, من يومها ادركت كم يكون بين ايدى الانسان كنوزا ولايدركه, ومن يومها امتلك له احتراما لايوصف
سامر سليمان, من تيار يسمى نفسه اليسار الديمقراطى, يعبر عن نفسه فى مجلة البوصلة , البعض يرى هذا التيار مجرد جناحا يساريا لليبرالية, والبعض يراه محاولة الخروج من ازمة اليسار الماركسى الذى تجمد على يد الاحزاب البيروقراطية, وبرغم من قدر الاختلاف او الاتفاق الذى قد تحمله تجاه اليسار الديمقراطى فانك لاتملك ازاء هذا التيار الذى يمتلك قدرة عالية جدا على التحاور الا الإحترام
وفى العدد الخاص للمصرى اليوم الذى صدر صباح اليوم ويطرح عشرة اسئلة ويرصد عشرة وجوه, وفى الإجابة عن السؤال الخاص بسيناريوهات التغيير فى مصر, يقف سامر سليمان متفردا بعيدا عن مجرد تعديد السيناريوهات التى يراها البعض خمسة والبعض الآخر ثلاثة, وفى ظل تكرار قراءتنا لسيناريو الوهم "مظاهرة المائة الف" التى ستنهى النظام بالضربة القاضية الفنية, الوهم الذى لم يفق منه بعد عبد الحليم قنديل فى قراءته لسيناريوهات التغيير فى نفس العدد, فأن مقال سامر سليمان مقال فريد من نوعه لانه يحلل الامر والوضع بقدرة باحث متمكن من ادواته تمكنا مبهرا
فتحت عنوان"الاقتصاد السياسى للتغيير فى مصر" يبدأ سامر تحليله بأن نظام يوليو الذى اسسه البكباشى جمال عبد الناصر "اعتمد على آليتين آساسيتين فى السيطرة : آلية توزيع الموارد, وآلية القهر والعنف, او كما يقول الاجداد سيف المعز وذهبه" وتكمن خصوصية نظام يوليوفى استخدامه الجيد لتوزيع الموارد بحيث قل اعتماده على العنف بدرجة اقل كثيرا من نظم استبدادية أخرى, "لقد أعتمد عبد الناصر, والكلام لسامر سليمان, على التشغيل المباشر لجماعات أجتماعية من أجل احتوائها سياسيا". هكذا بدأت المعادلة : اتركو لنا حكم البلاد نسوسها كما نشاء وخذوا انتم جزءا من خيراتها, لعبة التنازل عن الديمقراطية من اجل فتات من خير البلد غير مدركين انه بالديمقراطية وبالديمقراطية وحدها يمكن الحفاظ على ما اكتسبناه من خيرات البلاد
وبعد وفاة عبد الناصر وبعد انهيار ماكان يسمى بالدول (الاشتراكية) كان على النظام التقليل من الكلام عن الاشتراكية والغاء المواد المضحكة فى الدستور التى تتكلم عن الاشتراكية الديمقراطية وتبنى النظام خطابا ليبراليا وسياسات ليبرالية فى بعض الاحيان
اما الآن , والكلام لسامر سليمان, "تعانى الدولة المصرية حاليا من تناقص حاد فى ايراداتها, ذهب المعز يتناقص , وهى تعوض ذلك بأن تكون حاضرة أكثر فى المجال الإقتصادى", أستعاضت الدولة المصرية الحالية عن ملكية الدولة المباشرة بما يسميه د/ محمود عبد الفضيل .... ملكية الاستحواذ
ويذهب سامر سليمان , الى ان النظام المصرى سعى بكل الطرق ان يضع تلك الرأسمالية الناشئة تحت عباءته " وليس نظام الدفع الذى يقوم به رجال الاعمال للبيروقراطية علاقات فساد" على حد تعبير سامر سليمان "فالرشاوى فى مصر ليست الا عملية توزيع الغنائم بين البيروقراطية ورجال اعمالها ", انه ذلك التحالف الجهنمى بين الرأسمالية والانكشارية الذى يعين على الاستبداد ويغذيه ولا خلاص من الاستبداد الا بالخلاص منهما معا
ونتيجة لضغط تناقص الموارد على النظام الراهن يلجأ النظام بصورة متزايدة الى الاعتماد على الامن للسيطرة وهو ما سيتزايد كلما اتجه النظام للانهيار,وعلى خلاف بلاد اخرى - اندونيسيا وكوريا وشيلى- حظيت بتنمية رأسمالية اتاحت لها الفرصة لنمو بديل ديمقراطى للاستبداد, "فالرأسمالية حين تنمو, والحديث لازال لسامر سليمان, ولكى تنمو يجب عليها ان تعتد على نمو طبقات أخرى وبالتحديد الطبقى الوسطى الحديثة والطبقة العاملة الحديثة وكلاهما لعبا دورا محوريا فى التحول الديمقراطى فى المجتمعات سالفة الذكر, ولكن حظ مصر العاثر ان نظامها الاستبدادى لم يكن من النوع التنموى", قبل الخاتمة يرصد سامر سليمان " نحن نقف اذن فى نفس المربع الذى دخلنا فيه فى السبعينات, هناك تحول ليبرالى يحدث فى الاقتصاد, ولكن هذا التحول تتم إدارته بطريقة امنية للحد من آثاره الضارة على إستقرار النظام السياسى وهذه الادارة الامنية تعوق التحول الليبرالى ذاته" , واخيرا يرصد سامر سليمان ضمن الضغوط الواقعة على النظام من الداخل ميلين داخل جماعة الاخوان المسلمين احدهما الميل اليمينى الذى يصل الى حد تبنى مايسمى بسياسة الليبرالية الجديدة على حد تعبير سامر سليمان والثانى هو الميل الشعبوى الذى يميل الى تبنى مقولات قريبة من الناصرية
ويذهب سامر سليمان الى ان الاخوان لن يحسموا هذا الصراع "فهم يحققون شعبية كبيرة باستخدام الخطاب الاخلاقى العام" ويختم سامر سليمان كلامه عن الاخوان بقوله " لايجب ان نلوم الاخوان على عدم الحسم , لان هذا النو ع من الحركات لايحسم تناقضاته الا حين لايكون هناك مفر الا الحسم
مقال سامر سليمان دراسة تحليلية للاقتصاد السياسى للتغيير فى مصر, فى التركيب الطبقى للنظام ومن هنا فلايمكن تلخيصه ولايمكن قراءته على عجل ايضا ففيه تحليلا للامور قلما نجده, تختلف او تتفق معه لكنك حتما ستسفيد منه استفادة كبيرة
مقا ل سامر سليمان هو هدية العام الجديد من قلب هذا الباحث الشاب الى معشوقته ومعشوقتنا جميعا .... مصر

3 تعليقات :

Anonymous Alaa قال/ت

يا عم أنا بتفوتني الجرايد انشر المقال كامل هنا و أكسب فينا ثواب

6:22 AM  
Anonymous عبد الله النديم قال/ت

هاقول لسامر يبعته ياعلاء وانشره على طول

10:19 PM  
Anonymous وليد قال/ت

الحقيقة انا ما اعرفش شخصيا سامر سليمان لكن لفت نظري بشدة مقالة بالمصري اليوم ،عميق ورائع ، بس بالمناسبة سيناريو المئة الف بتاع عبد الحليم قنديل مش وهم ولا حاجة واحنا محتاجين الرؤيتين وشكرا

3:01 PM  

Post a Comment

روابط التدوينة

Create a Link

<< الرئيسية